Muslim Library

تفسير ابن كثر - سورة الشعراء - الآية 9

خيارات حفظ الصفحة والطباعة

حفظ الصفحة بصيغة ووردحفظ الصفحة بصيغة النوت باد أو بملف نصيحفظ الصفحة بصيغة htmlطباعة الصفحة
Facebook Twitter Google+ Pinterest Reddit StumbleUpon Linkedin Tumblr Google Bookmarks Email
وَإِنَّ رَبَّكَ لَهُوَ الْعَزِيزُ الرَّحِيمُ (9) (الشعراء) mp3
وَقَوْله " وَإِنَّ رَبّك لَهُوَ الْعَزِيز " أَيْ الَّذِي عَزَّ كُلّ شَيْء وَقَهَرَهُ وَغَلَبَهُ" الرَّحِيم " أَيْ بِخَلْقِهِ فَلَا يَعْجَل عَلَى مَنْ عَصَاهُ بَلْ يُؤَجِّلهُ وَيُنْظِرهُ ثُمَّ يَأْخُذهُ أَخْذ عَزِيز مُقْتَدِر قَالَ أَبُو الْعَالِيَة وَقَتَادَة وَالرَّبِيع بْن أَنَس وَابْن إِسْحَاق : الْعَزِيز فِي نِقْمَته وَانْتِصَاره مِمَّنْ خَالَفَ أَمْره وَعَبَدَ غَيْره وَقَالَ سَعِيد بْن جُبَيْر : الرَّحِيم بِمَنْ تَابَ إِلَيْهِ وَأَنَابَ .
none
Facebook Twitter Google+ Pinterest Reddit StumbleUpon Linkedin Tumblr Google Bookmarks Email

اختر سوره

اختر اللغة